الامتياز في الإنجاز

بمناسبة العيد الخمسين لعيار12P الصادر عام 1960، تغتنم بياجيه هذه الفرصة للتأكيد على مؤهلاتها الفريدة في مجال تصنيع العيارات فائقة الرقة. في عام 2010، تميّزت الدار بتسجيلها رقمين قياسيين: الرقم القياسي لأرق حركة أتوماتيكية والرقم القياسي لأرق ساعة أوتوماتيكية في العالم.

مصنع المجوهرات والساعات بياجيه الفاخرة
 
ساعات بياجيه فائقة الرقة - الحركة 1200P

بفضل هذا النجاح، قدّمت سنتين من بعد، أي في 2012، نموذجا هيكليا للحركة نفسها وتفننت في تصنيع موديلات مخرّمة. ساهمت هذه الروائع التقنية والجمالية في تسجيل الدار رقمين قياسين آخرين.

لا تزال دار بياجيه تواجه تحديات جديدة في مجال الرقة الفائقة فضلا عن إيلائها حصة الأسد للأناقة. أفضت بها هذه المبادئ إلى تجاوز حدود الرقة الفائقة وتطبيقها في سنة 2013 على ألية حركة فاخرة وهي جرس الدقائق المتكرر.

ساعة بياجيه أمبرادور  بجرس دقائق متكرر
حركة جرس دقائق متكرر بياجيه  1290P
ساعة بياجيه أمبرادور  بجرس دقائق متكرر شكل وسادة

هذه الحركة 1290P لا يتجاوز سمكها 4.8 مم وتسجل بذلك الرقم القياسي في مجال الرقة الفائقة في فئتها وتعدّ إنجازا عظيما بالنظر إلى أجزائها الـ407 التي تطلبت تصغيرا مذهلا دون تنازل على الصوت والفعالية التقنية. إذ تستند بياجيه على خبرتها المتكاملة وتضع أكثر من ذي قبل التقنية في خدمة التصميم.

حركة مكرر الدّقائق 1290P- ساعة بياجيه راقية
 

اقتراحات