360box-openbubblechevron-downchevron-leftchevron-rightchevron-upCircumferenceclosecredit-cardsellipsisfacebookfiltersgeolocationgoheartHeightinstagramjewelryLinkedinmagnifying-glassmailmenuminuspdfphonepluspointer-downpointer-upreturnshareshopping-bagSpeakerstorestwitteruserwatchesWechatweiboWidthYoukuyoutube
متصفحك غير محدث!

يجب تحديث متصفحك لعرض هذا الموقع بشكل صحيح! تحديث متصفحي الآن

×

Piaget Society

Piaget Society

أوليفيا باليرمو × بياجيه بوسيشن

أيقونة الموضة الدولية أوليفيا باليرمو تشع بمجوهرات بياجيه بوسيشن وتزدان بإبداعاتها المفضلة من هذه المجوهرات الأيقونية في شراكةٍ حصريّة.

أوليفيا باليرمو تزدان بمجوهرات بياجيه بوسيشن

عندما تلتقي الأيقونات.

الموضة العالمية في متناول اليد. في غضون فترة لا تتجاوز السنتين، فرضت أوليفيا باليرمو نفسها كشخصية هامّة في عالم الموضة. سواء عندما تكون جالسة في الصف الأول من أشهر عروض تصميم الأزياء العالمية، أو عندما تتجوّل بعفوية في شوارع مدينتها نيويورك، دائمًا ما تختار أيقونة الموضة الدولية هذه أسلوبًا متوافقا مع المناسبة، ويُعزى ذلك إلى موهبتها الفطرية التي تتيح لها اكتشاف التيارات واستيعابها وإضفاء عليها لمستها الشخصية والفريدة. أنيقةٌ وعصريةٌ وعذبةٌ وجريئةٌ؛ وتجسد امرأة اليوم. وهي دائمًا مشغولة ولا تنفك تصقل أسلوبها وتغنيه مستلهمةً من أسفارها الدولية. وهي في آن معًا عارضة أزياء، ومديرة إبداعية، ومصمِّمة، ومصدر إلهام للملايين من النساء في العالم بأسره، وتجسّد على أحسن وجه روح المرأة بوسيشن.
واستسلمت أوليفيا باليرمو للطقس الباعث على الإدمان لمجموعة المجوهرات الأيقونية وانتقت قطعها المفضّلة من خواتم هذه المجموعة وقلاداتها وأسورتها المفتوحة وأقراطها لكي تُنشئ مظاهر لا تُنسى.

تعاونٌ وثيقٌ وشخصيّ

"بدأ حُبّي للمجوهرات منذ سن مبكرة".
ومن السهل التحقّق من هذه العبارة، وتكفي مشاهدتها أثناء حملات التصوير التي تُجريها مع أقرب معاونيها. وأوليفيا هي التي تشرف على أسلوبها الشخصي، وقد أفضى إلهامها إلى إنشاء مظاهر مدهشة، وتركيبات عصرية، وطرق جريئة للتزيّن بمجوهرات بياجيه بوسيشن. قرطٌ واحد على الأذن، وعدّة أسورة مفتوحة على المعصم، وقلادات مصفوفة واحدة على الأخرى؛ تضفي هذه الطريقة في التزيّن لمسةً منعشة على مجموعة المجوهرات وتبرز تعدّدية استعمالها. وأمّا الصور التي التقطها زوجها، عارض الأزياء والمصوّر يوهانس هوبل، فتجسّد على السواء التناغم الحميميّ لقوة الزوج وأسلوبها الشخصي المميّز.
وتؤديّ أيقونة الموضة دورًا مركزياًّ في مقتطفات الكواليس حيث تستمتع وتوفق بين مجوهرات مختلفة من المجموعة. وتتعمّق، بشكل واعٍ أو غير واعٍ، في ذلك الطقس الباعث على الإدمان، في تلك الحركة البسيطة التي تتيح تحريك الخواتم، وتأخذنا فورًا إلى عالمها مع نظرتها الساحرة وطاقتها القوية وابتسامتها الفاتنة.
أليس ذلك أفضل نصيحة لها للتزين ببوسيشن؟ "أحب الأسورة المفتوحة، وحملُ العديد منها في معصم واحد أنيق للغاية". إنها دعوة سخية لتدوير الخواتم ولمزيد من التدوير!

اكتشف عالم أوليفيا باليرمو على الموقع possession.piaget.com

مجوهرات بياجيه بوسيشن الفاخرة

اكتشف فيلم بوسيشن على الموقع Possession film

٥‏.٤‏.٢٠١٦ أحداث مؤسساتية

(default title)