بياجيه ضد "إي آر جي"

الكأس الفرعية باتلر هانديكاب ـ بياجيه 9ـ إي آر جي 8

 
غيليرمو كاسيت وميليسا غانزي

كان اللاعب المصنف بـ 10 أهداف سابو كاسيت وراء صعود فريق بياجيه بولو من نتيجة 5ـ3 إلى 9ـ8 ضد الفريق "إي آر جي" في نهائيات منافسة باتلر هانديكاب ذات 26 هدفاً. بذل الفريقان قصارى جهدهما للسيطرة على الكرة منذ البداية، ولكن عند اقتراب نهاية الشوط الأول، قام باكو دو نارفايز من فريق "إي آر جي" بتسجيل هدف ضد فريق بياجيه وكانت النتيجة 1ـ0. بعد دقيقة ونصف، عدّل كاسيت النتيجة لتصبح 1 مقابل 1 بعد ضربة جزاء. ذكّرنا ميغيل أسترادا لماذا يُصنّف ضمن اللاعبين بـ10 أهداف عندما سجّل هدفاً رائعاً في بداية الشوط الثاني، لتصبح النتيجة 2ـ1. وبعد ثلاثة دقائق من ذلك أضاف كاسيت هدفاً آخر لصالح بياجيه لتصبح النتيجة 3 ـ1 وكان الفريق "إي آر جي" قد فقد قليلا من سيطرته على المباراة. أتاحت أخطاء فريق بياجيه لأستين كارلوس من فريق "إي آر جي" المنصف بـ9 أهداف الحصول على ضربتي جزاء حوّلهما إلى هدفين وأصبحت النتيجة متعادلة 3ـ3 في نهاية الشوط.

ميغيل نيفيلو أسترادا
ميغيل نيفيلو أسترادا
ناشو باديولا
ميغيل نيفيلو أسترادا

واصل الفريق "إي آر جي" هجومه على الفريق بياجيه في الشوط الثالث. سجّل ميرلوس هدفين إضافيين من الميدان لتنقلب الموازين لصالح فريق "إي آر جي" 5 ـ3. وفي نهاية النصف الأول من المباراة، كان فريق بياجيه خاسراً بهدفين بـ5ـ3.

قال كاسيت: "ضيعنا فُرصاً عديدة في النصف الأول، ولكننا تمكننا من الوصول إلى وتيرة لعب جيدة وواصلنا ضغطنا على الخصم واستغللنا الفرص عندما أُتيحت لنا الفرصة."

سجّل كاسيت خمسة أهداف في الشوط الرابع (ثلاث ضربات جزاء) وأبعد دفاع فريق بياجيه الخصم عن المرمى. الفريق بياجيه هو الذي سيطر على المباراة وفي نهاية الشوط الرابع، كان الفريق "إي آر جي" خاسراً بـ8 ـ5. سجل ويسلي براين (الذي حل محل قائد الفريق سكوت وود في الشوطين الأخيرين) الهدف الوحيد في الشوط الخامس. احتفظ فريق بياجيه على الأفضلية بـ8ـ6.

سجل ناشو باديولا أول هدف له في المباراة في الشوط السادس لتصبح النتيجة 9ـ6 لصالح فريق بياجيه. وكانت ردّة فعل الفريق "إي آر جي" تسجيل هدفين من طرف كل من ميرلوس وإدواردو أسترادا وفاز فريق بياجيه بالمباراة بنتيجة 9ـ8.

كاسيت هو الذي سجل أكبر قدر من الأهداف (أربعة منها بضربات جزاء) وحصل على تكريم من نائب الرئيس لجهوده. أما فرسه البالغ من العمر 10 سنوات والمسمى فاريتا عُين أفضل فرس في المباراة. سجل باديولا هدفاً إضافياً لفوز بياجيه. سجل ميرلوس خمسة أهداف لصالح الفريق "إي آر جي" (مرتين بضربة جزاء). وسجل كل من إدواردو إسترادا، ودو نارفايز وبراين أهدافاً ساهمت في إحراز هذا الفوز.

 
سابو كاسيت ولورن دوفي
ميليسا غانزي ولورن دوفي
منصة النهائي مع بياجيه وإي آر جي
٢٤‏.٣‏.٢٠١٣ رياضة